إرتفاع أسعار الأجهزة الكهربائية بنسبة 20% بعد زيادة الدولار

أسواق الأجهزة الكربائية لم تنتظر كثير لتعلن تأثرها في ارتفاع الأسعار، فبعد يوم واحد من تحرك سعر الدولار الأمريكي صعودا أمام الجنيه المصري.

إرتفاع أسعار الأجهزة الكهربائية بنسبة 20% بعد زيادة الدولار
إرتفاع أسعار الأجهزة الكهربائية بنسبة 20% بعد زيادة الدولار

زيادة أسعار الأجهزة الكهربائية بنسبة 20%

حيث أعلن رئيس شعبة الأجهزة الكهربائية، بغرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، حسن مبروك، أن قرار البنك المركزي برفع سعر الفائدة، سيكون له مردود سلبي على أسعار السلع خلال الفترة المقبلة، حيث يشهد السوق زيادة في الأسعار على الأقل 20%.

وأضاف أن القرار سيؤثر على التعاقدات القديمة حيث يرفع سعر التكلفة، وبالتالي زيادة سعر المنتجات، مما يؤدي إلى ضعف القوة الشرائية للمواطنين، وسيطرة الركود على السوق.

ولفت إلى أن القرار ضد الصناعة المصرية في ظل استيراد معظم الخامات من الخارج، بجانب عدم وجود اعتمادات مستندية واقتصارها على توفير الأغذية والأدوية فقط، مما يؤدي إلى تعثر المصانع وتوقفها.

مرجعاً تلك الزيادات إلى ارتفاع أسعار الخامات عقب الأزمة الروسية الأوكرانية، حيث شهدت كافة أسعار المعادن ارتفاعات بنسبة كبيرة خاصة الصاج، حيث تعد روسيا والصين من أهم الموردين الأساسيين للصاج.

كان الدولار تحرك صعودا منذ صباح الاثنين 21 مارس، ليتجاوز اليوم الثلاثاء حاجز الـ 18.5 جنيه مصري.

وبالفعل بدأ بعض متاجر الأجهزة الكهربائية البيع بأسعار جديدة تزيد بنحو 20% على أسعار ما قبل 21 مارس.

كما أن أيضا أرتفعت أسعار الهواتف بين 500 و 7 آلاف جنيه (طالع التفاصيل)

حيث سعر الثلاجات يبدأ من 4 آلاف إلي 60 ألف جنيه، ويختلف السعر حسب نوع وحجم الثلاجة، أما عن سعر الغسالات فيبدأ من 4100 جنيه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى